ناسا تنشر صورة مكان الراحة الأخير لـ"أبورتيونيتي" قبل إعلان موته

RT
2019-12-25 | منذ 3 شهر

قبل أن يستنفد مسبار أبورتيونيتي كامل طاقته في ظل العاصفة الترابية الضخمة على المريخ، ألقى النظرة الأخيرة والعميقة على المناطق المحيطة به وحفظها من أجل الأجيال القادمة.

وكشفت وكالة الفضاء الأمريكية عن الصورة البانورامية المكونة من 354 صورة فردية التقطتها المركبة على مدى 29 يوما قبل إسكاتها نهائيا وإعلان "وفاتها" من قبل ناسا، في وقت سابق من هذا العام.

وتمثل الصورة البانورامية خاتمة مؤثرة لمهمة المسبار، حيث تقدم معلومات تفصيلية تجمع أحدث المسارات لرحلته الماراثونية مع لمحة عن الرمال التي لم يلمسها أبدا.

والتقطت الصور بزاوية 360 درجة في مكان الراحة النهائي لمسبار أبورتيونيتي باستخدام كاميرا Pancam (Panoramic Camera)، في الفترة ما بين 13 مايو إلى غاية 10 يونيو، أي من 5084 إلى 5111 وفقا للأيام المريخية، قبل إرسالها إلى وكالة ناسا لإعادة تجميعها معا.

وفي حين كانت معظم الصور توفر مشاهد ملونة للمناظر الطبيعية على سطح الكوكب الأحمر، إلا أن عددا من الصور التي توجد في الزاوية كانت باللونين الأبيض والأسود، والتي التقطت مع تلاشي طاقة المسبار، ما حرمه من الوقت اللازم لالتقاط آخر مشهد في ظلال من اللونين الأخضر والبنفسجي.

 



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

مقالات الأعداء

إستطلاعات الرأي

فيس بوك

إجمالي الزيارات

38,207,759