"العفو الدولية": ملاحقة ناشطين حقوقيين في المغرب ببرامج تجسس إسرائيلية

RT
2019-10-10 | منذ 2 شهر

 

ذكرت منظمة العفو الدولية اليوم الخميس أن مدافعين اثنين على الأقل عن حقوق الإنسان في المغرب تعرضا للملاحقة بواسطة برنامج تجسسي إسرائيلي الصنع.

وأشارت دانا انغلتون، المديرة المساعدة في قسم المنظمة المعني بالتكنولوجيا، في بيان أصدرته اليوم الخميس، إلى أن الأبحاث التي أجرتها العفو الدولية كشفت أدلة جديدة على أن البرامج التي تنتجها شركة NSO الإسرائيلية تستخدم لقمع المدافعين عن حقوق الإنسان في دول أخرى.

وقالت المنظمة، ومقرها في لندن، أن البرامج التجسسية لهذه الشركة استخدمت مرارا منذ عام 2017 بحق الناشط المثقف المغربي، معاطي منجب، الملاحق قضائيا في الوقت الحالي، وعبد الصادق البوشتاوي، المحامي المتخصص بالدفاع عن حقوق الانسان والذي يدافع عن متظاهري حراك الريف.

وأوضحت المنظمة أن كلا الشخصين تلقيا رسائل هاتفية قصيرة تتضمن روابط خبيثة تعمل على تحميل برنامج Pegasus التجسسي على الهاتف المحمول ما يتيح السيطرة الكاملة عليه، واصفة ذلك انتهاكا بشعا لحق الشخص في حماية الحياة الخاصة وحرية التعبير.

وتعرضت شركة NSO لانتقادات قوية من قبل المنظمات الحقوقية على خلفية تقارير تتحدث عن استخدام حكومات أجنبية، بما فيها عربية، برامجها في التجسس على المعارضين السياسيين والنشطاء، وترفض الشركة ارتكابها أي انتهاكات.

 



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

مقالات الأعداء

إستطلاعات الرأي

الأكثر قراءة

فيس بوك

إجمالي الزيارات

35,294,388