حقوق الإنسان تطالب الأمم المتحدة بحماية الشعب اليمني

متابعات
2019-07-29 | منذ 2 شهر

طالبت وزارةِ حقوقِ الإنسانِ ، الأممَ المُتحدةَ ومجلسَ الأمنِ بالحفاظ على  السّلمِ والأمنِ الدوليين من أيّ تهديداتٍ تزعزعُ أمنَ العالمِ كله ، والعمل على تفعيلِ الأحكامِ الخاصةِ باحترامِ السيادةِ الوطنيةِ، واحترامِ العلاقاتِ الدبلوماسيةِ بينَ الدولِ وحمايةِ اليمنِ وشعبها من أيّ انتهاكاتٍ، ووقفِ كافة أشكالِ العُدوانِ والحصار المُمنهجِ ضده .

 ودعا بيان صادر عن الوزارة  المجتمعِ الدولي -وفقاً لأحكامِ ميثاقِ الأممِ المتحدةِ  والمواثيقِ والاتفاقياتِ الدولية لحقوقِ الإنسان و القانون الدولي الإنساني ـ إلى تشكيلِ لجنةٍ دوليةٍ مُستقلةٍ ومُحايدةٍ؛ لتقصي الحقائقِ والتحقيقِ في كلّ المجازرِ والجرائمِ التي ارتكبتها دولُ العُدوانِ وماتزالُ ترتكبُها على مدارِ السّاعةِ في مُختلفِ مُحافظات الجمهورية .

وأشار البيان إلى ان استهداف سُوقاً شعبيةً بقرية آل ثابت بمُديرية قطابر – صعدة وما خلفه من ضحايا بالعشرات هذا اليوم يأتي ضمن سلسلةُ الجرائمِ والانتهاكاتِ التي ترتكبُها دول تحالف العدوان بقيادة السعودية  منذ أربعِ سنواتٍ ونصف- في حقّ الشّعبِ اليمني ، في  مخالفة صريحة لقواعدِ وأحكام القانون الدولي الإنساني .

 وحملت وزارة حقوق الإنسان المجتمعَ الدوليَّ – وفي المِقدمةِ الأممُ المُتحدةُ وهيئاتها ومُنظماتها العاملةُ ومبعوثُ الأمين العامّ للأمم المتحدة في بلادنا المسئوليةَ الكاملةَ عمَّا تقومُ به دُولُ تحالفِ العُدوان  من استهدافٍ للمدنيينَ والأعيان المدنية



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

مقالات الأعداء

إستطلاعات الرأي

فيس بوك

إجمالي الزيارات

33,072,909