استشهاد وإصابة 15 مواطناً بصعدة بأول مجزرة للعدوان في العام الخامس

سبأ
2019-03-26 | منذ 3 أسبوع

استشهد وأصيب 15 مواطنا اليوم إثر استهداف طيران العدوان السعودي الأمريكي بوابة المستشفى الريفي بمديرية كتاف محافظة صعدة في أول مجزرة في العام الخامس من العدوان على اليمن.

وأوضح مصدر أمني بصعدة لوكالة الأنباء ليمنية (سبأ) أن طيران العدوان شن غارة على بوابة المستشفى الريفي في سوق كتاف ما أدى إلى استشهاد سبعة مواطنين وإصابة ثمانية آخرين في حصيلة أولية.

وأشار المصدر إلى أن حصيلة الشهداء قابلة للارتفاع في ظل استمرار طيران العدوان في التحليق وصعوبة إسعاف الجرحى.

فيما أوضح مدير مكتب الصحة بمديرية كتاف محمد جلهم شري أن طيران العدوان استهدف بوابة وسور مستشفى كتاف الريفي في سوق مركز مديرية كتاف ما أدى إلى استشهاد سبعة مواطنين وإصابة ثمانية بينهم أطفال.

وأشار إلى أن هناك مفقودين كانوا متواجدين بجانب سور المستشفى منهم مرضى قدموا من عزل المديرية للعلاج.

وأكد أن هذه الجريمة تعد من جرائم الحرب وانتهاك سافر للقانون الدولي الإنساني.. داعيا المنظمات الإنسانية والحقوقية النزول إلى موقع الجريمة والاطلاع على الأضرار التي تعرض لها المستشفى جراء الغارة التي شنها طيران العدوان.

 

 



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

مقالات الأعداء

إستطلاعات الرأي

فيس بوك

إجمالي الزيارات

28,920,155