وزير النقل يكشف ملابسات اختطاف طائرة الصليب الأحمر من قبل تحالف العدوان

النجم الثاقب
2018-07-25 | منذ 3 أسبوع

أكد وزير النقل زكريا الشامي أن ما تعرضت له طائرة الصليب الأحمر الدولي أمس من عملية اعتراض من قبل تحالف العدوان وإجبارها على الهبوط في مطار جيزان، قرصنة جوية بكل ما تحمله الكلمة من معنى.

وكشف وزير النقل في مؤتمر صحفي له اليوم بصنعاء، ملابسات إجبار طائرة الصليب الأحمر الدولي عقب إقلاعها من مطار صنعاء الدولي وإجبارها بالهبوط في مطار جيزان الدولي.

وأشار إلى أن هذه القرصنة الجوية التي يمارسها العدوان ليست الأولى، بل سبقها اعتراض طائرة إن إس إف 2 تابعة لأطباء بلا حدود وإجبارها على الاتجاه إلى مطار جيزان الدولي وغيرها من الطائرات الإغاثية والإنسانية.

كما أكد الوزير الشامي أن تحالف العدوان بقيادة السعودية بهذه الأعمال يخترق القوانين واللوائح والأنظمة الدولية الموقع عليها عالميا في الأمم المتحدة وأمام صمت دولي مخز.

وقال ” ليس بغريب على قوى تحالف العدوان مثل هذه الأعمال، لأن من استباح دماء الأطفال والنساء بضرباته الجوية، يمكنه أن يقوم باختراق القوانين الدولية ويمارس قرصنة جوية على الطائرات الإنسانية والإغاثية التابعة للأمم المتحدة وإجبارها على الهبوط في أماكن مجهولة “.

ولفت وزير النقل إلى أن هذه الأعمال والممارسات الإرهابية لقوى تحالف العدوان هدفها منع وصول الطائرات الإغاثية والإنسانية والأممية إلى مطار صنعاء الدولي.

وكذب الوزير الشامي تصريحات ناطق العدوان أمس والتي إدعى فيها أن الطائرة غيرت مسارها إلى منطقة محظورة .. مؤكدا أن مثل هذه الإدعاءات كاذبة ولا أساس لها من الصحة.

وأضاف” إن العدوان يمارس الكذب وتزييف الحقائق، وتأتي تصريحات ناطقه التي أدلى بها أمس في هذا الإطار والتي أشار فيها إلى أن الطائرة غيرت مسارها إلى منطقة محظورة”.

وقال ” لدينا الحقائق المادية والفنية والوثائق والأدلة الدامغة والتي لا يمكن للعدوان أن ينكرها كونها موثقة بالصور وموجودة لدى الجهات المختصة ولدينا ملف متكامل حول ما يرتكبه العدوان من جرائم وخرق للقوانين والمواثيق الدولية “.

وبين وزير النقل أن الطائرة أقلعت من مطار صنعاء الدولي وقبل إقلاعها أعطي لها التصريح بالتنسيق مع جدة بخط الطيران والمسار التي ستتجه إليه .. لافتا إلى أنه عند وصول الطائرة إلى مكان معين، تم اعتراضها بطائرتين حربية ومن ثم إجبارها على الهبوط في مطار جيزان.

ولفت إلى أن الطائرة التابعة للجنة الدولية للصليب الأحمر وغيرها من الطائرات لا تقلع إلا ولديها خط ومسار دولي معين معترف به من منظمة الطيران الدولي الإيكاو.

وبحسب بيان صادر عن وزارة النقل فإن الطائرة التي تم اعتراضها وإجبارها للهبوط في مطار جيزان الدولي تابعة للصليب تحمل رحلة رقم RED-360 طراز الطائرة E-190 .. مؤكدا أن اعتراض الطائرة يعد تهديدا لأمن وسلامة الملاحة الجوية وإنتهاكا صارخا لقوانين ومعاهدات منظمة الطيران المدني الدولي الإيكاو التي تجرم مثل تلك الممارسات الموجهة لطائرات مدنية ناهيك عن اعتراض طائرة مسجلة للصليب الأحمر الدولي.

وطالبت وزارة النقل الأمم المتحدة والمنظمات الحقوقية والإنسانية والمجتمع الدولي ومنظمة الطيران المدني الدولي الإيكاو، بالوقوف بجديه وحزم أمام الجرائم التي ترتكبها دول تحالف العدوان على مرأى ومسمع من الجميع.

تخلل المؤتمر الصحفي عرض فيلم مصور لحركة الطائرة الخاصة بالصليب الأحمر منذ إقلاعها من مطار صنعاء الدولي إلى أن تم توقيفها وإجبارها من قبل طائرتين حربية تابعة لدول تحالف العدوان بالتوجه إلى مطار جيزان الدولي



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

مقالات الأعداء

إستطلاعات الرأي

فيس بوك

إجمالي الزيارات

24,600,606