الأمم المتحدة: الاحتياجات الإنسانية لليمنيين هي الأكبر

العربي
2018-03-12 | منذ 3 شهر

قالت المنسقة الأممية الجديدة المقيمة في اليمن، الأمريكية ليز غراندي، اليوم الإثنين، إن الأمم المتحدة ترى أن الاحتياجات الإنسانية في اليمن، هي «الأكبر في العالم».

وأوضحت في تصريح صحافي عقب وصولها إلى مطار العاصمة صنعاء، «تحتاج المنظمات غير الحكومية والأمم المتحدة، إلى قرابة 3 مليارات دولار للاستجابة الإنسانية في اليمن»، مضيفة «من أولويات العمل الإنساني في اليمن حالياً، مكافحة مرض الكوليرا، وانعدام الأمن الغذائي».

وأوضحت غراندن أن «هناك ملايين الناس في البلاد، يعتمدون على المساعدات الإنسانية من أجل البقاء على قيد الحياة»، لافتة إلى أن «الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، سيقوم بعقد مؤتمر كبير مطلع أبريل المقبل، من أجل جلب الدعم الدولي لمساعدة اليمن في الأزمة الإنسانية الكبيرة».

وتابعت المسؤولة الأممية، «أنا سعيدة جداً بوصولي إلى صنعاء لممارسة منصبي الجديد كممثل مقيم للأمم المتحدة ومنسق للشؤون الإنسانية في اليمن».

وناقشت المسؤولة الأممية أمس الأحد، الوضع الإنساني في اليمن، مع الرئيس عبدربه منصور هادي، ووزير خارجيته عبد الملك المخلافي، في الرياض.

يشار إلى أنه في نهاية يناير 2018، وجهت الأمم المتحدة، نداءً للمانحين، لتوفير نحو 3 مليارات دولار، من أجل مساعدة أكثر من 13 مليون يمني، ضمن خطة الاستجابة الإنسانية، للعام الحلاي.

وأعلنت المنظمة حينها أن «22.2 مليون شخص في اليمن، يحتاجون إلى مساعدات إنسانية، بما في ذلك 11.3 مليون شخص، يحتاجون بشدة إلى مساعدات عاجلة، للبقاء على قيد الحياة».

 



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

مقالات الأعداء

إستطلاعات الرأي

فيس بوك

إجمالي الزيارات

23,855,219