الجهاد الإسلامي: لن نتهاون في الدفاع عن أرضنا وشعبنا

فلسطين اليوم
2017-10-30 | منذ 3 أسبوع

 

أعلنت سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين النفير العام في صفوف مجاهديها في أعقاب استشهاد عدد من المجاهدين من سرايا القدس وكتائب القسام في قصف إسرائيلي لنفقٍ للمقاومة شرق موقع كيسوفيم العسكري شرق خانيونس.

وفي السياق، أكد داود شهاب مسؤول المكتب الإعلامي لحركة الجهاد الإسلامي ان القصف الإسرائيلي الذي استهدف مجموعة من المجاهدين والمواطنين هو تصعيد خطير، وعدوان إرهابي، وانتهاك واضح، ومحاولة جديدة لخلط الأوراق.

 وشدد شهاب في بيان صحفي وصل "فلسطين اليوم" نسخة عنه " "أن حركة الجهاد تدرس كل الخيارات بما لا يفقدنا خيار الرد علي هذا العدوان "، قائلاً "لن نتهاون في الدفاع عن أرضنا وشعبنا".

وأضاف شهاب: على حكومة الإرهاب الصهيوني أن تدرك أننا لن نتهاون في الدفاع عن أبناء شعبنا وحمايتهم وأننا سنواصل العمل ليل نهار من أجل تعزيز قدراتنا للتصدي للعدوان والإرهاب الصهيوني، مؤكداً أن سلاح الأنفاق هو جزء من سياسة الردع  للدفاع عن الشعب الفلسطيني    .

واستشهد 5  مقاومين، وأصيب 9 آخرون بعد قصف "إسرائيلي" شرق دير البلح، وسط قطاع غزة، استهدف نفقًا للمقاومة، وفق إعلان الناطق باسم جيش الاحتلال.

وأكدت مصادر خاصة استشهاد قائد كبير في المقاومة الفلسطينية ونائبه خلال عملية انقاذ المجاهدين المحتجزين في النفق المستهدف شرق خانيونس.



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

مقالات الأعداء

إستطلاعات الرأي

فيس بوك

إجمالي الزيارات

20,059,926