التحالف يحتجز مسؤول عسكري موالي لهادي يتهمه بتسريب وثائق حربية لانصار الله

المساء برس
2017-08-13 | منذ 2 شهر

 

 

شكلت قيادة التحالف الذي تقوده السعودية لجنة للتحقيق في واقعة تسريب وثائق حربية سرية تتعلق بالمعارك الى قوات حكومة الانقاذ بصنعاء .

مصادر عسكرية موالية للرئيس اليمني المنتهية ولايته أفادت أن مسؤولاً عسكرياً رفيع سرب وثائق سرية تتضمن معلومات وخطط عسكرية في غاية الاهمية الى حركة”أنصار الله” التي تتصدى منذ نحو عامين ونصف العام لهجمات التحالف العربي والفصائل المسلحة الموالية له.

وفيما لم توضح المصادر طبيعة الوثائق السرية وما إذا كانت مرتبطة بسير المعارك المستعرة في جبهة الساحل الغربي أكد موقع “العربي” قيام التحالف العربي بتشكيل لجنة تحقيق فورية بخصوص الحادثة،وأمر باحتجاز المسؤول العسكري المتورط بإرسال الوثائق “للحوثيين”.مشيراً إلى أن “الوثائق المسرّبة تحوي معلومات وأسرار عسكرية هامة جداً” دون ذكر اسم المسؤول العسكري والجهة التي يتبعها.

وكان موقع “المساء برس” قد كشف في تقرير سابق نجاح قوات صنعاء في اختراق التحالف العربي والقوات المقاتلة في صفوفها ،ونجحت في ضرب أهداف هامة واستراتيجية تابعة للتحالف في مختلف الجبهات،ليكون خبر تسريب الوثائق الاخير مؤكداً لما ذهب اليه”المساء برس”،في النجاح الاستخباراتي لقوات صنعاء ،وقلب كفة المعارك لصالحها .

مراقبون أفادوا بأن المجهود الاستخباراتي لقوات صنعاء إستطاع فرض معادلته ،وبات يتحكم في سير المواجهات ،كما برع في إصطياد أهدافه الدسمة بما يسهم في توفير الكلفة البشرية والعسكرية خلال المواجهات.

ويرى المراقبون أن هذا النجاح الاستخباراتي بات اليوم أكثر فاعلية في معارك الساحل الغربي والتي كلفت التحالف والفصائل الجنوبية الموالية له الكثير من التضحيات وحالت دون تحقيق أي تقدم في المعارك لاسيما عند محيط معسكر خالد وموزع غربي تعز، الامر الذي إنعكس سلباً على معنويات التحالف ومقاتليه في بقية الجبهات.

وكانت مصادر عسكرية في التحالف أشارت الى مخاوفها من إشاعات يتداولها الجيش الموالي للرياض والفصائل المنضوية تحت قيادته ،عن نجاح الحوثيين في تجنييد أفراد داخل التحالف تطلعه بتفاصيل الخطط العسكرية ومواقع القيادات وتجمعات القوات والاليات ومخازن السلاح.

هذه الانباء أعادت للاذهان حادثة استهداف قوات صنعاء بصاروخ حراري عربة القيادي في “المقاومة الجنوبية” حمدي شكري الصبيحي ،وضربها من بين عدد من العربات العسكرية المنتشرة في مسرح العمليات بجبهة موزع بتعز، لتبدأ معركة تبادل الاتهامات بين فصيلي “شكري واليافعي” حول تسريب الاحداثيات لكلا الطرفين لقوات الحوثي.

يشار الى ان العمل الاستخباراتي لقوات صنعاء نجح في استهداف قوات التحالف في مأرب وباب المندب وقاعدة العند حصدت خلالها الضربات الصاروخية مئات الضحايا في صفوف قوات التحالف بمختلف جنسياتهم وقياداته كان ابرزهم قائد القوات الخاصة السعودي عبدالله السبهان والكتبي اضافة الى نجل حاكم دبي محمد بن راشد ،كما سقط عدد من قيادات الجيش الموالي لهادي في عمليات استهداف دقيقة كان من بينهم اللواء الشدادي واليافعي والتويتي وشكري ،كما كان للعمل الاستخباراتي دوره في استهداف عدد من البوارج والسفن والزوارق الحربية التي يتكتم التحالف عن اعدادها .



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

مقالات الأعداء

إستطلاعات الرأي

فيس بوك

إجمالي الزيارات

19,710,600