ولد الشيخ: بوادر لاستضافة عُمان مباحثات يمنية

العربي
2017-08-06 | منذ 2 أسبوع

 

قال مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن، إسماعيل ولد الشيخ، إن هناك بوادر لاستضافة سلطنة عمان لقاءات لأطراف الأزمة في اليمن.

وأضاف ولد الشيخ، في تصريحات نقلتها وكالة الأنباء العمانية الرسمية، أن «زيارته الحالية لعمان جاءت بالتنسيق مع الأمين العام للأمم المتحدة للقيام بجولة جديدة في المنطقة لإيجاد مدخل لحل القضية اليمنية»، مشيراً إلى أن «الأزمة تفاقمت والوضع لا يحتمل خاصة مع انتشار وباء الكوليرا في اليمن في الوقت الحالي».

وأوضح أن «من بين الأفكار المطروحة حالياً، هي إدخال المساعدات الإنسانية عبر ميناء الحديدة»، مؤكداً أن «هناك دعماً لعقد لقاءات ومشاورات جديدة بين جماعة أنصار الله و حزب المؤتمر الشعبي العام والأمم المتحدة للحديث عن المبادرة الإممية».

وكشف أنه بعد زيارته لعمان سيقوم بـ«زيارة مماثلة إلى الأردن للقاء الملك الأردني عبد الله الثاني، والرئيس عبد ربه منصور هادي لاطلاعهما على مبادرة الحديدة»، مؤكداً أن «الحديدة ليست هي الهدف، وإنما هي مدخل و بداية لحل شامل للأزمة اليمنية».

وشدد المسؤول الأممي على أنه «لابد من إيجاد حل لقضية ميناء الحديدة، لتجنب وقوع مشكلة عسكرية عليه».

وتابع «نحن لا نطلب من الأطراف المتنازعة تسليم الميناء إلى الشرعية، وإنما يسلم إلى طرف ثالث من قبل الأمم المتحدة لإدارة الميناء».

واستطرد «الحل الكامل للأزمة هو إنهاء الحرب في اليمن، ولكننا في الوقت الراهن نبحث عن حلول لبعض القضايا مثل قضية الرواتب ومطار صنعاء، مع التأكيد على ضرورة الحل الكامل والشامل».

وسبق أن رعت الأمم المتحدة منذ منتصف العام 2015 ثلاث جولات مفاوضات، بين الأطراف اليمنية، من أجل حل الأزمة، غير أنها تعثّرت في الوصول إلى حل.



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

مقالات الأعداء

إستطلاعات الرأي

فيس بوك

إجمالي الزيارات

19,056,045