أطباء بلا حدود: اليمن بحاجة ماسة للمساعدة بالمناطق النائية لمكافحة الكوليرا

سبأ
2017-08-03 | منذ 4 شهر

 

حذرت منظمة أطباء بلا حدود من أن أعداداً كبيرةً من المصابين بالكوليرا في المناطق النائية باليمن يموتون على الرغم من إمكانية تجنيبهم هذا المصير.

وقالت المنظمة " بعد مرور أربعة أشهر على بدء انتشار وباء الكوليرا في اليمن، وعلى الرغم من تراجع عدد الإصابات الجديدة على مستوى البلاد في الأيام العشرة الأخيرة إلا أن أعداداً كبيرةً من المصابين بالمرض في المناطق النائية ما زالوا يموتون ".

وأكدت أطباء بلا حدود في بيان صادر عنها اليوم، الحاجة الماسة للمساعدة في المناطق النائية لوقف وفيات الكوليرا.

وأضافت " ما لم تتم زيادة المساعدات واتخاذ إجراءاتٍ وقائية بشكلٍ فوري في المجتمعات المحلية فإن المزيد من الناس سيموتون نتيجةً لهذا المرض والذي يمكن الوقاية منه ومنع الإصابة به".

وأشارت المنظمة إلى أن عدد المصابين بهذا المرض بلغ أكثر من 430 ألف شخص منذ تفشي الوباء في 27 إبريل 2017م.

وفي هذا الصدد قال رئيس بعثة منظمة أطباء بلا حدود في اليمن غسان أبو شعر" من غير المعقول أن تقتصر مساعدتنا على معالجة المرضى الذين يستطيعون الوصول إلى مراكزنا الصحية؛ علينا أن نذهب إليهم في أطراف المدن، وإلا فإن الكوليرا ستستمر في حصد المزيد من الأرواح".



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

مقالات الأعداء

إستطلاعات الرأي

فيس بوك

إجمالي الزيارات

20,133,586