غراندي: إنهاء الصراع في اليمن هو الحل الوحيد لأسوأ أزمة إنسانية في العالم

متابعات
2019-08-19 | منذ 1 شهر

جدد العاملون في المجال الإنساني باليمن التأكيد على أن الحل الوحيد لأسوأ أزمة إنسانية في العالم هو إنهاء الصراع.

وأوضحت منسق الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في اليمن ليز غراندي في بيان بمناسبة اليوم العالمي للعمل الإنساني، أن كل عامل إنساني في اليمن يعرف أن الحل الوحيد لهذه المأساة الرهيبة هو إنهاء الصراع.

وقالت ” لهذا نستغل مناسبة اليوم العالمي للعمل الإنساني لنطلب من الجميع إلقاء أسلحتهم والعمل من أجل السلام ومنح العاملين في المجال الإنساني إمكانية الوصول الفوري والآمن ودون عوائق إلى الأشخاص الذين يحتاجون إلى المساعدة “

وأضافت “19 أغسطس هو اليوم الذي يعبًر فيه العالم عن تقديره للعاملين في المجال الإنساني”.

وأشارت غراندي إلى ما يبذله العاملون في المجال الإنساني باليمن لمساعدة الناس على النجاة من حرب دامت طويلا وأودت بحياة الكثير ودمرت العديد من المنازل والمدارس والمستشفيات والمزارع والأعمال التجارية في جميع أنحاء البلد.

وقالت ” على الرغم من أننا نعمل في إحدى أصعب بيئات العمل في العالم، يصل العاملين في المجال الإنساني إلى ملايين الأشخاص الذين هم في أمس الحاجة للمساعدة للبقاء على قيد الحياة، حيث يتلقى حوالي 5ر12 مليون شخص شهريا مساعدات منقذة للأرواح”.

ويشهد اليمن أسوأ أزمة إنسانية في العالم، حيث يحتاج ما يقارب من 80 بالمائة من إجمالي عدد السكان، أي 1ر24 مليون شخص، إلى شكل من أشكال المساعدات الإنسانية والحماية.



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

مقالات الأعداء

إستطلاعات الرأي

فيس بوك

إجمالي الزيارات

33,032,015