خطر: لا تغسلوا الـقـات بالمـلـح

مجلة اليمن الطبية
2017-12-29 | منذ 8 شهر

 

نظرا لأهمية هذا الأمر لا سيما في فصل الشتاء وتحديدا هذه الأيام التي تشهد انعداما لمحصول القات جراء موجة الصقيع التي تتعرض لها معظم المدن اليمنية ، حيث يضطر المزارعون إلى استخدام أنواع مختلفة من المبيدات الحشرية وكذلك بعض المواد التي تساعد على نمو القات بسرعة والتي تهدد حياة المواطن ، فإننا وبعد التواصل مع المختصين الذين أكدوا لنا أهمية نشر هذا الخبر، قمنا بإعادة نشره مرة أخرى حتى تعم الفائدة:

يقوم مزارعوا القات برشه بمبيدات سامة مركبة من عدة مواد كيمائية بهدف تسريع حصوله وخاصة أيام البرد بسبب بطئ نمو القات وبعض هذه المركبات حين تتحد بالملح "كلوريدالصوديوم" ينتج مركبات جديدة أشد وأكثر سمية..

فمثلا المركبات الفلسفية المخصصةللحشرات تتفاعل مع الملح مكونة مادة جديدة من كلوريدات الفسفور السامة جدا والمسببةلسرطان المعدة.

وكذالك بعض المركبات الخاصة بمكافحة البياض الدقيقي"الغفان"

ـ تتفاعل مع الملح مكونةمستحلبات الصوديوم وهي أيضا مواد مسرطنة سامة !.

ـ والصحيح ان يغسل القات بماء دافئ معتدل السخونة يسرع ويساعد على ذوبان السموم المستحلبة وذات الطبقة الزيتية

أو باضافة قليل من الصابون للماء لما له من خاصية تفكيك الجزيئات الزيتية ثم يغسل بعد ذلك للتخلص من آثار الصابون.

ـ هناك بعض الناس لايدري بخطورة اضافة ملح الطعام لغسل القات ولايعلمون ان اكثرالمصابين بسرطان المعدة والحلق والفم ناتج من نواتج تفاعل الملح مع المبيدات.



إقراء أيضاً


التعليقات

إضافة تعليق

مقالات الأعداء

إستطلاعات الرأي

فيس بوك

إجمالي الزيارات

24,620,351